الرئيسية / تاريخ خنشلة / ومضات من تاريخ الشرفاء

ومضات من تاريخ الشرفاء


في ذكري استشهاد البطل عباس لغرور تتشرف المجلة بنشر وقائع هذه الحادثة. التي رواها احد اصدقائه. … قيل والعهدة على الراوي .” منذ ان فجر الثورة لم يعد القائد عباس لغرور لبيته وعائلته بل قبل تفجير الثورة عاد لبيته في ريف انسيغة وطلب السماح والعفو من والده وامه والقى اخر نظرة على ابنيه حسينة وطارق ثم اعطى الخيار

لزوجته بين البقاء في بيت والده او العودة لاهلها ،واكد لها انه اختار طريق اخر وانها لن تراه مرة اخرى. بعد ان فجر الثورة هو ورفاقه الاربعين في منطقة خنشلة مرت الايام والاشهر ولم يعد ابدا لبيته وعائلته فبادر احد اقاربه وقام باخذ صورة لابنيه وارسلها له حتى يتمكن من رؤية اولاده لكن لما وصل المبعوث الى القائد الشهيد عباس لغرور اراد ان يسلمه الصورة و المبعوث كله فرح مسرور بالهدية فسأله عباس ماهذه فقال المبعوث هذه صورة طارق وحسينة ابنيك أرسلت لك لتراهم عندها غضب الرجل غضبا شديدا وقال هلا كلفت نفسك وبعثت عن عائلات المجاهذين الذين هم معي واحضرت لكل مهم صور أبنائهم …. أم فعلت هذا تزلفا وتقربا مني ..؟؟؟ كيف لي ان ارى صورة ابنائي وباقي المجاهدين لا يمكنهم ذلك .”

عن خ:لاغة

خ:لاغة

شاهد أيضاً

مدن وقرى وأعراش خنشلة

تحصلت المجلة على قائمة لمدن وقرى واعراش خنشلة دون ترتيب ….. نرجو من الاخوة المهتمين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *