rahhaba

 

الرحابة لم لا يعرف هذا الفن الشعبي العريقهو الغناء الجماعي الذي يعتمد

على قوة الصوت وصدق التعبير يتميز هذا الفن الشعبي 

 

 

ب"نظافة" الكلمات التي يمكن الاستماع لها وسط العائلات   إذ أن سرت العادة أن تكون أول  أهازيج يفتتح بها الراحة السهرة هي ( رباح مانصلي على محمد ) وتختتم   الرحابة الصهرة بتسبيحة  " الصلاة على النبي محمد صلى الله عليه وقد تشتمل الرحبيات  مواضيع أخرى مثل الغزل ووصف البطولات والملاحم وخاصة الاغاني الثورية التي ارخت لأحداث ومعارك  " 

وغالبا ما تؤدي هذه الأهازيج باللغة العربية مع استعمال الشاوية أيضا  .

وتجدر الاشارة الى أن  ميزة الرحابة أيضا تكمن في نوعية خاصة من اللباس التقليدي الذي تعرف به وهو يتكون عادة من السروال العربي والسترة المعروفة بإسم الجليكة وكذا القندورة أو البرنوس إلى جانب الرزة وهي تصنع خصيصا لتوضع فوق الرأس قبيل بدء العرض وتضفي هذه الألبسة مسحة جمالية على طابع الرحابة بما يجمع بين عناصر تقليدية منسجمة بين اللباس والغناء القديم .

ويجتمع ذلك عادة في مشهد واحد أنيق في محافل الزواج القديم إذ تتوسط فرقة الرحابة الساحة أو الطرحة كما يقال لها ويجلس الرجال تحت اشعة المصابيح أما النساء فيجلسنا في المكان المظلم حتى لا يرهن الرجال لكنهن يبدعنا السهرة بالزغاريد والرقص مع الفرقة ......

أضف تعليق

شكرا على التواصل